أخبار الهيئة

image
2016-05-30 م

تقييم تشارك في المؤتمر السعودي الدولي للعقار ( سايرك ٤ )

​ 

في إطار دعمها وتفاعلها مع مختلف الفعاليات والمنصات الحوارية التي تعالج القضايا التنموية والاقتصادية بالمملكة، شاركت الهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين بفاعلية في المؤتمر السعودي الدولي للعقار الرابع (سايرك 4) بتاريخ 9/8/1437هــ، تحت عنوان "دور القطاع العقاري في منظومة التحول الوطني"، في فندق رافال كمبينسكي الرياض.

حيث شارك الامين العام للهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين الأستاذ عصام بن حمد المبارك في ​الجلسة الرابعة والختامية للمؤتمر السعودي الدولي للعقار "سايرك 4"، تحت عنوان "البرامج المحفزة للقطاع العقاري التي تحوله إلى داعم للاقتصاد الوطني"، على ضرورة تمويل وتطوير وتقييم كل المنشآت الإقتصادية لتنظيم القطاعات، مستعرضين أبرز ما تم إنجازه خلال الجلسة التي أدارها الدكتور فهد بن صالح السلطان، رئيس مجلس إدارة شركة مسار الخبراء للتدريب، في الهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين، حيث ذكر أمين عام الهيئة الاستاذعصام بن حمد المبارك، اهمية التقييم وأنه حجر الاساس للكثير من القرارات الاقتصادية المهمة كالبيع والشراء وادارة الأصول، والهيئة دورها الرئيسي تنظيم وتطوير هذه المهنة وتحويلها من نشاط تجاري كان يمارس باجتهادات شخصية إلى مهنة مرموقة تبنى وفق معايير واسس ثابتة ومتطلبات واضحة، تساعد القائم بأعمال التقييم في الخروج بقيمة حقيقة تحمي وتحفظ حقوق جميع الاطراف، كاشفاً عن أن الهيئة عقدت 66 دورة تدريبية شارك فيها 2077 متدرب من مختلف مناطق المملكة، كما منحت الهيئة العضوية المؤقتة في فرع العقار لأكثر من ٧٥٠ مقيم، واصدرت عن طريق لجنة المهن الاستشارية بوزارة التجارة والاستثمار لأكثر رخصة مزوالة مهنة مؤقت لأكثر من ١٩١ منشأة ستمارس مهنة التقييم العقاري.

كما وضح المبارك، أن الهيئة لديها مسارات أخرى غير العقار، حيث قدمت ٦ دورات خاصة في تقييم المنشآت الإقتصادية وايضا تعمل لإعداد برامج تدريبية خاصة في تقييم السيارات.​

يأتي المؤتمر في ظل تطورات هامة على صعيد البيئة التنظيمية للقطاع العقاري، كما يهدف المؤتمر لوضع الأسس الصحيحة لمستقبل السوق العقاري في المملكة، والمساهمة في تطوير الأنظمة والتشريعات الخاصة بالسوق العقاري السعودي و ودراسة وتحليل القرارات والاجراءات والانظمة الجديدة في القطاع العقاري واستشراف تأثيراتها على النشاط العقاري وعلى الاقتصاد الوطني ،   وكذلك بناء مستقبل واضح لهذا السوق المحفز للمستثمرين وفق أسس علمية ومهنية واحترافية.