أخبار الهيئة

image
2015-12-16 م

(تقييم) تحدد نهاية العام الحالي كموعد نهائي لممارسة التقييم العقاري دون الحصول على عضويتها

تستمر في تدشين دوراتها التدريبية في عدة مدن سعودية

(تقييم) تحدد نهاية العام الحالي كموعد نهائي لممارسة التقييم العقاري دون الحصول على عضويتها


بعد صدور القرار الوزاري رقم 531 بتاريخ 3/6/1435ه، والقاضي بأنه على كل من يمارس مهنة تقييم العقار أن يحصل على عضوية الهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين قبل تاريخ 20/3/1437ه، وتنفيذاً له حددت الهيئة نهاية العام الميلادي الحالي موعداً نهائياً لممارسة مهنة التقييم العقاري دون الحصول على العضوية المؤقتة من الهيئة.

وبحسب الأمين العام للهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين (تقييم) الأستاذ عصام المبارك فإنه حالياً يتم منح العضوية المؤقتة للهيئة لكافة المستوفين للمتطلبات والشروط، ومن ثم يمتلكون الحق في ممارسة خدمات تقييم العقارات في المملكة، وباقي الخدمات المرتبطة بالمحاكم لإثبات الحقوق وخاصة في إجراءات الحجز والتنفيذ، وتوزيع الإرث، والاستحواذ والاندماج، وكذلك خدمات التقييم للقطاع الخاص من البنوك وشركات التمويل العقاري، بالتنسيق مع وزارة العدل ومؤسسة النقد العربي السعودي.

ويؤكد الأستاذ المبارك على المضي قدماً في تنفيذ استراتيجية الهيئة الداعية إلى تكثيف جهودها لتعميم الدورات التدريبية المؤهلة للحصول على العضوية التي تتيح ممارسة مهنة التقييم العقاري، عقب اجتياز الدورة التدريبية لمعايير التقييم الدولية وآداب وسلوك ممارسة مهنة التقييم، وتخطي المقابلة الشخصية.

ويضيف الأمين العام للهيئة: "في إطار سعينا لإنفاذ نظام المقيمين المعتمدين بكافة بنوده نعمل حالياً على تنظيم مجموعة من الدورات التدريبية التي تنقسم إلى قسمين. الأول يحوي الدورات التي يعد اجتيازها شرطاً من الشروط المؤهلة للحصول على العضوية المؤقتة في فرع تقييم العقار، وهي دورات منهج ١٠١ و ١٠٢ و ١٠٣ التي حضرها أكثر من ٨٦٠  متدرباً خلال هذا العام؛ إذ تجاوزت نسبة النجاح في الاختبار واجتياز المناهج ٧٠٪ من الحضور، حيث أقيمت الدورات في ٩ مدن مختلفة وهي الرياض، ومكة المكرمة، والمدينة المنورة، وجدة، والطائف، والأحساء، والدمام، وأبها، وتبوك، والقسم الثاني من الدورات هي الدورات الاختيارية وهدفها رفع الثقافة واستعراض الخبرات وتعزيز المفاهيم؛ ويتم احتساب ساعات حضورها كساعات خبرة للمشاركين من الأعضاء المؤقتين أو المتقدمين للحصول على العضوية، كدورة نزع الملكية التي عقدت في جدة في السادس من الشهر الحالي وتستمر حتى السابع عشر من نفس الشهر".

تقام الدورات التي تنظمها الهيئة حول نزع الملكية وتحدد برامجها التدريبية بالتعاون مع المعهد الملكي للمساحين المعتمدين البريطاني (RICS)، وتهدف إلى تقديم فهم شامل لنظام نزع ملكية العقارات للمنفعة العامة ووضع اليد المؤقت على العقار في المملكة وتطبيقه، والاستفادة من أفضل الخبرات والتجارب الدولية الناجحة في ممارسات التقييم ونزع الملكية في الأسواق العالمية، ويقوم بتقديم هذا البرنامج خبراء من المملكة ومدربين من المعهد الملكي البريطاني للمساحين المعتمدين (RICS).

اجتاز 30 متدرب هذه الدورة في مدينة الرياض، وسجل حوالي 27 متدرب في الدورة ذاتها والجاري تنفيذها في مدينة جدة، كما انطلقت بداية هذا الأسبوع دورتين في منهج 101 في الدمام في مدينتي الدمام وتبوك، إضافة لثلاث دورات مماثلة في مدينة الرياض ستبدأ الأسبوع القادم. الأمر الذي ينسجم مع سعي الهيئة لتنظيم هذه المهنة والارتقاء بها مجتمعياً.