أخبار الهيئة

image
2018-09-27 م

مجلس إدارة "تقييم" يصدر موافقته على إنشاء مراكز تقدير في مدينتي الدمام والخبر، ويناقش مشروع لتصنيف منشآت التقييم







عقد صباح اليوم الخميس ١٧ / ١ / ١٤٤٠ هـ الاجتماع العشرون لمجلس ادارة الهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين حيث اطلع المجلس على تقريراً لآداء عمل الهيئة للربع الثالث من هذا العام واستمع لتحديثاً عن خصخصة مراكز تقدير وعن الأدوات والحلول التقنية التي أطلقتها الهيئة بشكل تجريبي تمهيداً لتدشينها رسميًا نهاية هذا العام حيث تسهّل هذه الأنظمة عملية الاستفادة من الخدمات الالكترونية التي تقدمها الهيئة، وتساهم في رفع مستوى المهنية لدى الممارسين لمهنة التقييم.

 

بدأ الاجتماع باستعراض ومتابعة المؤشرات الاستراتيجية لآداء عمل الهيئة والتي قدمت خلال الربع الثالث 45 دورة تدريبية حضرها 930 شخص في مختلف مناطق المملكة، ومنحت 32 شخصاً عضوية الهيئة بعد اجتيازهم للدورات التدريبية واستكمالهم لمتطلبات العضوية كما حصلت 15 منشأة على ترخيص مزاولة مهنة التقييم.

 

واطلع المجلس على نتائج استطلاع الرأي حول مستوى الرضا عن مراكز تقدير في مدينة الرياض والذي اعده المركز الوطني لاستطلاعات الرأي (رأي) التابع لمركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني، حيث بلغت نسبة الرضا عن وضوح إجراءات التقدير ٨١٪؜ ونسبة ٧٧٪ كمستوى رضا عام عن الخدمة في المراكز، كما اطلع المجلس على نتائج تقييم المستثمرين في إنشاء وتشغيل مراكز تقدير في مدينتي الدمام والخبر، واصدر موافقته على انشاء مركز في كل مدينة.

 

وتم خلال الاجتماع مناقشة مشروع لتصنيف منشآت التقييم في فرعي العقار والمنشآت الاقتصادية والذي هو أحد مراحل رحلة العميل المعتمدة ويهدف إلى خلق بيئة تنافسية لمنشآت التقييم ويساهم في الارتقاء بالخدمات التي يتم تقديمها للعملاء وفي رفع المستوى المهنية بتقارير التقييم.

 

كما بارك المجلس توقيع الهيئة لمذكرة تفاهم مع المعهد الملكي للمساحين القانونيين والتي تُمهّد إلى اتفاقية تعترف بأعضاء الهيئة في مجال تقييم العقار كأعضاء للمعهد، كما سيعتمد المعهد البرنامج التدريبي الذي تقدمه الهيئة لتأهيل المُقيمين العقاريين، حيث ستعزز هذه المذكرة نقل وتبادل الخبرات والمعرفة بين الممارسين كما ستتم الاستفادة من المدربين المعتمدين لدى الطرفين لتقديم الدورات التدريبية والتعليم المستمر فيما يخدم الممارس لمهنة التقييم.