أخبار الهيئة

image
2018-05-16 م

مجلس إدارة "تقييم" يوجه بالتوسع في إنشاء مراكز تقدير في مختلف مناطق المملكة

ناقش مجلس ادارة الهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين في اجتماعه الثامن عشر الذي عُقد صباح يوم الأحد ١٣ / ٥ / ٢٠١٨ م مستجدات مراكز تقدير أضرار حوادث المركبات التي خدمت في الربع الأول من هذا العام أكثر من 72 ألف مركبة متضررة  في مدينة الرياض، كما اعتمد المجلس القوائم المالية للهيئة لعام ٢٠١٧م المعتمدة من المحاسب الخارجي.

 

بدأ الاجتماع باستعراض تقريراً لآداء عمل الهيئة خلال الربع الأول من عام ٢٠١٨، حيث درّبت الهيئة ١٢٥٧ شخصاً من خلال ٥١ دورة تدريبية أقيمت في مختلف مناطق المملكة، بالإضافة لتقديم ٩ برامج تدريبية متخصصة في الإجراءات العملية نزع الملكية للمنفعة العامة حضرها ١٧٥ متدرباً وهم ممثلين لعدد من الجهات الحكومية والخاصة المشاركين في لجان نزع الملكية،  كما منحت العضوية لـ 61  شخصاً استكملوا المتطلبات والاشتراطات للعضوية الأساسية بالإضافة لتسليمها رخصاً لـ ٤٩ منشأة لمزاولة مهنة التقييم العقاري.

 

واطلع المجلس على مستجدات مراكز تقدير أضرار حوادث المركبات في مدينة الرياض، والتي عملت الهيئة على توطينها ورفع مستوى السعودة فيها، وقامت بتزويدها بأحدث المعدات الفنية التي ستساهم في رفع مستوى جودة التقارير والكشف عن حالات الاحتيال في عمليات التقدير.

 

كما تم خلال الاجتماع تقديم عرض عن تحديث استراتيجية الهيئة وتوافقها مع رحلة العميل التي ستساهم في تقديم خدمة أفضل للعملاء، بالإضافة لاستعراض الأنظمة الالكترونية التي نفذتها الهيئة لمتابعة المؤشرات الاستراتيجية لآداءها وأداء مراكز تقدير، بما يضمن تحقيق الجودة والكفاءة ويحقق الأهداف الاستراتيجية للهيئة.

 

وفي الختام اشاد المجلس بجهود الهيئة لإثراء المحتوى العربي في مهنة التقييم من خلال إعداد وترجمة وتوطين المناهج والمواد العلمية المتخصصة في مهنة التقييم في مختلف فروعه، وإعداد أدلة ممارسة مهنية تساعد المقيمين في آداء أعمالهم وفق المعايير المعتمدة.